19667

أكد سامح عواد، الرئيس التنفيذى لشركة UC للتطوير العقارى أن الربع الثانى من العام الجارى سيشهد انتعاشا فى حركة مبيعات القطاع العقارى نتيجة ارتفاع الطلب على شراء الوحدات العقارية بمختلف أنواعها لعدة عوامل أساسية أهمها بدء انحسار الموجة الثالثة لكورونا وخاصة بعد زيادة معدل التطعيمات وعودة نشاط المعارض العقارية بالإضافة إلى موسم عودة المصريين العاملين لقضاء إجازاتهم السنوية مع أسرهم والتى يعتبرونها فرصة للبحث عن ملاذ آمن لادخاراتهم.

وأضاف أن الاستثمار فى العقار سواء سكنى او ادارى أو طبى أو تجارى هو الأفضل على الإطلاق خاصة مع التوسعات العمرانية الجديدة التى تنفذها الدولة فى إطار خطة التنمية المستدامة 2030 ومع انخفاض الفائدة والتى من المتوقع أن تستمر فى الانخفاض مما سيكون حافزا لدى شريحة من المواطنين لضخ استثماراتهم فى القطاع العقاري.

وأشار إلى أن المشروعات القومية الكبرى التى تنفذها الدولة مؤخرا تساعد على ارتفاع معدلات النمو وتوفر فرص عمل حقيقية وتدعم كافة قطاعات الاقتصاد بوجه عام لافتا إلى أن قطاع التشييد والبناء سيظل هو القطاع الأكثر تأثيرا فى معدلات النمو حيث يستحوذ بمفرده على ما يزيد عن 17% للناتج الإجمالي للدولة ويوفر أكثر من ثلاثة ملايين فرصة عمل ويساعد على تشغيل أكثر من ٩٥ مهنة وصناعة متصلة بالقطاع مما يجعل الاستثمار بالقطاع الأكثر فائدة

Source

https://amwalalghad.com/2021/06/03/%d8%b3%d8%a7%d9%85%d8%ad-%d8%b9%d9%88%d8%a7%d8%af-%d8%a7%d9%86%d8%aa%d8%b9%d8%a7%d8%b4-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%88%d9%82-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%82%d8%a7%d8%b1%d9%8a%d8%a9-%d8%ae%d9%84%d8%a7%d9%84-%d8%a7/

Contact us

phone-handsetcross-circle linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram